المعذبون في الأرض


women-of-chilpancingo-1960

إن محو الإستعمار هو حدث عنيف دائما. انما هو إحلال نوع إنساني محل نوع إنساني آخر إحلالا كليا كاملا مطلقا بلا مراحل انتقال

خلال قراءتي كتاب المعذبون في الأرض لفرانز فانون لم أجد إختلافا في الممارسات التي تمارسها الأنظمة الديكتاتورية في العالم العربي عن ممارسات الإستعمار، فالحكومة القمعية، مثل الإستعمار، لاهم لها إلا البقاء في السلطة وإستغلال خيرات الأرض واستنفاذ طاقات الشعوب من أجل تحييدهم وتجهيلهم. وكانت النصائح والتحليلات التي أوردها الرائع فانون في كتابه حول حركات التحرير، تجد صدى في حركات التحرير الحالية المتمثلة في الربيع العربي. إن نزع الصفة الإنسانية عن هؤلاء الذين يحاربون من أجل التحرير وصبغهم بصبغة الشر المطلق كلٌّ حسب مخاوفه، والقول بأن المطالبين بالتحرير هم مجرد جهلة بلا ثقافة ولاقيم وليسوا مستعدين للديمقراطية، وأنهم أداة لاسبيل لإصلاحها سوى بالقسوة والقمع، هذه النعوت التي تستعملها الأنظمة القمعية هي نفسها التي كان يطلقها الإستعمار على المطالبين بالاستقلال واسترجاع حقوقهم. إن الإدعاء بعدم وجود ثقافة الثورة هو إدعاء باطل لأن الثقافة الجديدة في حركة التحرير تنشأ في السجون والمعتقلات والمعارك وتحت التعذيب. الشعب يقاتل من أجل استرداد ثقافته. ويجب التخلص من فكرة أن الجماهير ليست بقادرة على قيادة نفسها.

هنا، سوف أكنّي الأنظمة القمعية بالإستعمار الداخلي، لأنها والحق يُقال، لم تتوانى عن كسب شرعيتها وإمتدادها من الخارج. هذا الإستعمار الداخلي يمارس التعبئة المُفرغة للشعب بمسيرات التأييد وإلهاؤه بالعدو الخارجي عن طلب العدل والكرامة والمساواة. وعندما يدرك الفرد المُستعمَر بأنه إنسان، سيشحذ أسلحته ليحقق إنتصاره ويخرج من الزمن الميت. لقد علّق فانون أهمية كبيرة على توعية الشعب، وخصوصا المقاتلين، لضمان نجاح حركة التحرير الوطنية، وهي مسؤولية يتحملها المثقف. هنالك مثقفون إستردوا اتصالهم بالشعب بعد قيام الثورات العربية، أما المثقف المستفيد من السلطة الباغية أو المثقف المزيف فوقف ضدها مفضلا ثورات على مزاجه ومن تصميمه، ومفضلا برجه العاجي على الأرض. يقول فانون: “إن المثقف ليهجر الحساب والسكوت والصلف والأفكار المخبأة والآراء المتخفية والسر، إن المثقف ليهجر كل هذا كلما غاص في الشعب.” بالنسبة لفانون إن كل متفرج خائن أو جبان.

وكانت فكرتي عن حاجة المجتمع لإنتاج أدواته الخاصة من أجل السلم المستدام والتطوير، وحاجة مجتماعتنا إلى تطوير إمكاناتها وأفرادها، وليس استخدام الخبراء الأجانب والأحزاب والنظريات المستوردة، قد التقت بفكرة فانون عن حاجة الشعوب لتطوير نظرياتها وطرائق تفكيرها وليس استنساخها، فاليمين واليسار يأخذان من الغريب. فهذه الأحزاب المستوردة لاتلتقي مع الجماهير، وإنما تحاول تنظيم الجماهير وفقا لمخطط لم ينبثق من التجربة. أحزاب المعارضة التي ليس لها برنامج واضح وليس لها هدف إلا أن تحل محل الفئة الحاكمة، إنما هي تضع مصيرها بين يدي الجماهير الريفية العفوية. من هنا تأتي أهمية وجود أهداف واضحة وجليّه لحركة التحرير، وأن تكون أساليب العمل واضحة، فالنصر وتحطيم آلة القتل والإستعباد الرهيبة لايمكن أن يتحقق إلا برفع الوعي لدى المقاتل. فلا يكفي تأجيج الحماس وإطلاق الشعارات وعنف الشجاعة، على المقاتل أن يتحمل مسؤولية الأمة بأسرها، علية أن يعلم بأنه هو الفرد الواحد، يحمل بين ذراعية مستقبل الآلاف ومصير من سيأتي بعده. وكتب فانون عن ضرورة الإلتزام بمنطلق الثورة من حيث هي فعل نبيل وخلاّق، ونبذ العنف والإنتقام من قبل المقاتلين لأن ذلك لايمكنه أن يغذي حربا تحريريا. فالتعصب العرقي، والكره، والحقد والرغبة المشروعة في الإنتقام لايمكن أن تؤدي إلى الحرية. ويصف فانون حالة الهياج العنيف التي تدفع المقاتل المُتعصب والساعي للثأر بهلوسات مرضية “فإذا وجه العدو يجعلني في حالة دوار، وإذا دمي يحدوني أن أسفك دمه، وإذا موتي البطيء بالعطالة يحضني على أن أحمل إليه الموت، إن تلك البروق وهذه الحماسة الكبيرة التي تشب في النفس في الساعات الأولى ماتلبث أن تنحل لأنها تتغذى من ذاتها” فهناك وحشية ليست من الروح الثورية في شيء بل هي منافية للثورية، هي مغامرة فوضوية. فإذا لم تحارب هذه الوحشية الصرفة الكلية فورا، أدت إلى إخفاق الثورة. إن المستقبل متوقف على القيم التي لازمت معركة التحرير.

إن الهدف الأسمى الذي يريده فانون ونريده جميعا هو إنتصار الإنسان هنا والان.

About Hummingbird

Feels strange when I talk about myself. It is just me.
This entry was posted in Syria, عربي and tagged . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s