ستيفن هوكينج: حرب سوريا يجب أن تنتهي


الذكاء هو القدرة على التكيف مع التغيير ستيفن هوكينغ

الذكاء هو القدرة على التكيف مع التغيير- ستيفن هوكينج

آمن الفيلسوف الاغريقي أرسطو بأن الكون أزلي. وأن عدم تطور البشرية أكثر مما هي عليه سببه الفياضانات والكوارث الطبيعية التي كانت تعيد الحضارات إلى نقطة البداية.

واليوم، يتطور البشر بمعدلات متسارعة. معارفنا تتضاعف ومعها تقنياتنا الحديثة. لكن البشر لازالوا يحملون غرائزهم، خصوصا الدوافع العدوانية، والتي حملناها منذ عصر إنسان الكهف. كان للسلوك العدواني ميزات من أجل البقاء، ولكن عندما تلتقي التكنولوجيا الحديثة بالسلوك العدواني القديم فسيكون الجنس البشري بأكملة وكافة أشكال الحياة في خطر داهم.

في سوريا اليوم، نجد التكنولوجيا الحديثة مثل القنابل والسلاح الكيماوي وغيره،  تستخدم من أجل مايسمى غايات سياسية ذكية.

ولكن لايبدو من الذكاء في شيء مشاهدة أن أكثر من 100 ألف شخص قد قتلوا، أو أن الأطفال يتم استهدافهم. بل هو أمر يبعث احساسا بالغباء الصرف، ماهو أسوأ من ذلك هو منع المعدات الطبية من الوصول إلى المراكز الطبية. وثقت منظمة أنقذوا الأطفال بأن أطفال سوريا تُبتر أطرافهم بسبب نقص المرافق الأساسية البسيطة لانقاذهم، وأن الأطفال الرُضع تُوافيهم المنايا في حضّاناتهم بسبب انقطاع الكهرباء.

مايحدث في سوريا هو عار عظيم، عار يشاهده العالم ببرود من بعيد. أين هو ذكاؤنا العاطفي؟ أين هو إحساسنا بالعدالة الجمعية؟

عندما أناقش أشكال الحياة الذكية في الكون، أقوم بضم الجنس البشري إلى هذه الفئة على الرغم من أن معظم السلوك البشري عبر التاريخ لايبدو أنه يضع في حسبانه بقاء الكائنات. وفي الوقت الذي لايبدو واضحا فيه بأن للذكاء أي قيمة بقاء طويلة الأمد، على عكس العدوانية، فإن نوع ذكائنا البشري يظهر مقدرة على التصرف بحكمة والتخطيط لأشكال مستقبلية جمعية.

يجب علينا العمل معا من أجل وضع حد لهذه الحرب وحماية أطفال سوريا. المجتمع الدولي كان يراقب من خلف الكواليس لثلاث سنوات بينما كان هذا الصراع يشتد. وأنا كأب وكجد، أرى معاناة أطفال سوريا وعلي أن أقول اليوم: كفى.

لطالما تساءلت كيف نبدو لمخلوقات أخرى تراقبنا من أعماق الفضاء. عندما ننظر للكون فإننا ننظر للماضي لأن الضوء الذي يترك الأجسام البعيدة عنا يصلنا بعد زمن طويل. مالذي يظهره الضوء المنبعث من كوكب الأرض؟ عندما يرى الناس ماضينا، هل سنكون سعداء لما يظهر؟ كيف يعامل الإخوة بعضهم بعضا؟ كيف نسمح لإخوتنا بمعاملة أطفالنا؟

نعرف اليوم بأن أرسطو كان مخطئا: الكون ليس بأزلي. لقد بدأ الكون قبل 14 مليار عام. لكنه كان محقا بقوله أن الأوقات الهائلة تمثل خطوات نكوصية للحضارات. قد لاتكون الحرب في سوريا نهاية البشرية، لكن كل ظلم يُرتكب هو كسر جديد في الواجهة التي تجمعنا سوية. مبدأ العدالة الكوني قد لايكون متجذرا في قوانين الفيزياء لكنه ليس أقل جوهرية لوجودنا. لأنه من دون العدالة، لكانت البشرية قضت نحبها بكل تأكيد قبل زمن طويل.

——–

ستيفن هوكينج من أبرز علماء الفيزياء النظرية على مستوى العالم. أصيب هوكينغ بمرض عصبي وهو في عمر 21 هو مرض التصلب الجانبي ALS وهو مرض مميت لا دواء له وقد ذكر الأطباء أنه لن يعيش أكثر من سنتين، ومع ذلك جاهد المرض وهو في عمر 71 الآن وهي مدة أطول مما ذكره الأطباء، ذلك المرض جعله مقعدا تماما غير قادر على الحراك، لكن مع ذلك استطاع أن يجاري بل وأن يتفوق على أقرانه من علماء الفيزياء رغم أن أيديهم كانت سليمة ويستطيعون أن يكتبوا المعادلات المعقدة ويجروا حساباتهم الطويلة على الورق كان هوكينج وبطريقة لا تصدق يجري كافة هذه الحسابات في ذهنه، ويفخر بأنه حظي بذات اللقب وكرسي الأستاذية الذي حظي به من قبل السير إسحاق نيوتن.

نشر هذا المقال في الواشنطن بوست في ١٤-٢-٢٠١٤ يمكن قراءة المقال الأصلي بالإنجليزية على هذا الرابط:

http://www.washingtonpost.com/opinions/stephen-hawking-syrias-war-must-end/2014/02/14/a71dea72-94f0-11e3-83b9-1f024193bb84_story.html

About Hummingbird

Feels strange when I talk about myself. It is just me.
This entry was posted in Human Rights, Syria, عربي and tagged , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s